موقع زواج عربي اسلامي
إتصل بنا نبذة عنا الرئيسية

الحيرة في اختيار الشريك .. روشتة التعامل

2018/01/21
الحيرة-في-اختيار-الشريك-..-روشتة-التعامل

بعض الناس يشعرون بالحيرة عندما يكونون مجبرون ان يختاروا شريك حياة واحد من بين عدة اشخاص مرشحين للزواج ، فالشعور بالحيرة يجعلك مشلول الفكر ، وتخاف ان تأخذ قرار خاطيء تندم عليه بعد ذلك ، ولكن هناك عدة خطوات يمكنها ان تساعدك في ذلك ، ومنها ما يلي :

1-التعرف على الطرف الاخر :

من اهم الخطوات التي تتيح لك الاختيار الصحيح هو ان تدرس الطرف الاخر ، وعليك ان تكتشف الطرف الاخر ، من اجل معرفة الاهتمامات والاهداف والطموحات الخاصة بالطرف الاخر ، من اجل اكتشاف ما يناسبك ، حتى تختار من بين هؤلاء الاشخاص شخص مناسب تماما للزواج .

2- الوعي بالخطوط الحمراء :

عليك ان تكون واعي تماما عندما تتعدى العلاقة الحدود ، فإذا كانت العلاقة مع الاخر تشعرك بمشاعر سلبية طوال الوقت ، واذا كانت العلاقة يشوبها مزج الحب بالالم ، واذا كان الطرف الاخر ينعتك بألفاظ سلبية ، ويراك طوال الوقت بشكل سلبي تماما ، فهذا معناه انك لابد وان تسقطه من قائمة المرشحين للزواج الاسلامي ، من اجل ان تختار لنفسك شريك حياة للعيش في علاقة حب صحية .

3- الوعي بمشاعرك :

عليك ان تركز في مشاعرك تجاه كل شخص مرشح للزواج الاسلامي منك ، فعليك ان تكتشف من الذي تشتاق للحديث معه ، ومن الذي تشعر بالراحة عند وجوده في حياتك ، ومن تستطيع ان تفتح له قلبك بدون خوف من رد فعله ، فهذه الاسئلة انت الوحيد الذي تستطيع ان تجيب عنها .

4- الوعي بخريطة الحب :

كل منا مختزن بداخل عقله اللاواعي خريطة للحب ، بداخلها مواصفات الشريك الذي يناسبه ، والظروف التي تناسبه ، وهذه الخريطة تقوم على اساس الاشخاص الذين مروا في حياتنا ، ولذلك عليك ان تكتشف خريطة الحب بداخلك ، من اجل ان تختار شريك حياة يتناسب مع هذه الخريطة .

5- الاختيار بنفسك :

عادة عند الوقوع في الحيرة نلجأ إلى طلب المساعدة من الاهل والاصدقاء ، ولكن بخصوص اختيار شريك الحياة لابد وان تختار بنفسك ، لان كل فرد منا يعطي رأيه تبعا لما يناسبه ، وما يناسب الاخر قد لا يتناسب معك ، لذلك فإن الاستماع لاراء من حولك غير مفيد في هذا الصدد ، فعليك طلب العون من الله ، وعليك ان تصلي صلاة الاستخارة ، من اجل ان يساعدك الله في قرارك هذا ، عَنْ جَابِرٍ رضي الله عنه قَالَ : كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم يُعَلِّمُنَا الاسْتِخَارَةَ فِي الأُمُورِ كُلِّهَا كَمَا يُعَلِّمُنَا السُّورَةَ مِنْ الْقُرْآنِ يَقُولُ : إذَا هَمَّ أَحَدُكُمْ بِالأَمْرِ فَلْيَرْكَعْ رَكْعَتَيْنِ مِنْ غَيْرِ الْفَرِيضَةِ ثُمَّ لِيَقُلْ : ( اللَّهُمَّ إنِّي أَسْتَخِيرُكَ بِعِلْمِكَ ، وَأَسْتَقْدِرُكَ بِقُدْرَتِكَ ، وَأَسْأَلُكَ مِنْ فَضْلِكَ الْعَظِيمِ فَإِنَّكَ تَقْدِرُ وَلا أَقْدِرُ ، وَتَعْلَمُ وَلا أَعْلَمُ، وَأَنْتَ عَلامُ الْغُيُوبِ ، اللَّهُمَّ إنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ (هنا تسمي حاجتك ) خَيْرٌ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي أَوْ قَالَ : عَاجِلِ أَمْرِي وَآجِلِهِ ، فَاقْدُرْهُ لِي وَيَسِّرْهُ لِي ثُمَّ بَارِكْ لِي فِيهِ ، اللَّهُمَّ وَإِنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ (هنا تسمي حاجتك ) شَرٌّ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي أَوْ قَالَ : عَاجِلِ أَمْرِي وَآجِلِهِ ، فَاصْرِفْهُ عَنِّي وَاصْرِفْنِي عَنْهُ وَاقْدُرْ لِي الْخَيْرَ حَيْثُ كَانَ ثُمَّ ارْضِنِي بِهِ ، (وَيُسَمِّي حَاجَتَهُ)  وَفِي رواية ( ثُمَّ رَضِّنِي بِهِ) ). رواه البخاري.

ومن اجل معرفة تفاصيل ومعلومات اوضح عن اختيار شريك الحياة ، وايضا كيف تتعامل في علاقات الحب عن بعد ، وكيف تتعامل مع شريك حياتك ايا كانت شخصيته ، يمكنك زيارة موضوعات مودة . نت .

 

 

 






مواضيع متعلقة :
 اسم المستخدم :
 كلمة المرور :
  دخول متخفي
 
 تســــجيل
 لا أتمكن من الدخول ؟
 طريقة استخدام الموقع
 
     
أعضاء متميزون
البحث المتقدم
المتواجدون الآن
قصص ناجحة
مدونة زواج
الحالات الصحية

زموده
35 سنة
من أمريكا
smahan lolo
24 سنة
من أمريكا
شموخ نسر
59 سنة
من أمريكا

 
2988298 مشترك   المسجلين :
38080 شخص   متواجد الآن :
مودة . نت للـ زواج فقط ولامجال للتعارف للصداقة أو غيرها فسياسة الموقع قائمة على تعاليم الدين الإسلامي .
لإتاحة الفرصة لجميع الأعضاء , فإن التسجيل في موقع مودة مجاني , ومعظم الخدمات المتقدمة متاحة لجميع الأعضاء مجانا , لإتاحة الفرصة لجميع الأعضاء , فإن التسجيل في موقع مودة مجاني.

تطبيق مودة متاح في متجر الاندرويد

تطبيق مودة متاح في متجر ابل
الرئيسية    -    نبذة عنا    -    إتصل بنا    -    التسجيل    -    البحث المتقدم    -    مساعدة

شروط التسجيل    -    سياسة الخصوصية    -    الاسئلة الشائعة    -    تطبيق مودة    - English

Instagram      Google Plus      Twitter      Facebook

جميع الحقوق محفوظة لموقع مودة . نت 2006 - 2018 ©