موقع زواج عربي اسلامي
إتصل بنا نبذة عنا الرئيسية

اسباب إهمال الزوجة للزوج وطرق علاجها

2013/10/18
اسباب-إهمال-الزوجة-للزوج-وطرق-علاجها
الزوجان الناجحان، أو الزواج الناجح، هو الذي تكون كل لحظاته سعادة و تفاهم، هو الذي يحس فيه الحبيبان أن كل لحظة من حياتهما هي أحلى لحظة و أن الآخر يستطيع فهمه من نظرة عينيه و دون الحاجة إلى النطق بكلمة و عندما يشعران أنهما روح واحدة انصهرت في جسدين مختلفين .
لكن في أحيان ما، تبدأ تصرفات الزوجة تتغير، بالرغم من أنها المرأة الحساسة العطوفة الحنونة على زوجها، تصبح أكثر برودة و إهمالا لزوجها
و عند حدوث ذلك على الرجل التوقف للحظة و التفكير مليا في الأشياء التي قام بها، و يشك في أنها قد أغضبت زوجته لدرجة أنها لم تعد قادرة على مسامحته، ووصلت إلى درجة أصبحت تهمله فيها فهناك بعض الأشياء التي قد يقوم بها الرجل دون قصده توصل امرأته لهذه الدرجة من الإهمال، عليه الانتباه لها و مراعاتها، حتى يستطيع أن يستعيد عطف زوجته و خوفها عليه .
ومن اهم هذه الاسباب :
  • تهمل الزوجة زوجها عندما يهملها، عندما يبدأ في الابتعاد عنها شيئا فشيئا و عندما يفضل مشاهدة كرة القدم مثلا عوض التحدث إليها، و عندما لا يهتم لتلك الأمور الصغيرة التي تهمها، هذه المعاملة من جانب الزوج , تجعل المرأة تنفر من زوجها إلى أن تهمله .

  • عندما لا يقدر الرجل أي شيء تفعله زوجته من أجله، و عندما تحس أنها لا تأخذ أي مقابل على ما تفعله من أجله، عندما لا تسمع منه كلمة شكر و لا امتنان، فهي بالتالي ستهمله مع الوقت ..

  • عندما تشعر بخيانته لها، و عندما يكثر من الاعتذار لكن لا يستفيد من أخطائه، سيصبح بالنسبة لها شخص دون أي قيمة و ستهمله و سيصبح بالنسبة لها شخصا كالبقية .

  • اهمال الزوج للعلاقة الحميمة من الجماع و مما يؤثر سلبيا على الحالة النفسية والاجتماعية والصحية للزوجة وهذا السبب يعد سبب مهم جدا مما يجبرنا على مناقشة اسبابه وطرق علاجه :

تأسس العلاقة الزوجية على أساسين هما العاطفة والغريزة أو ما يسمى بالجماع ولنا ان نطلق اي تسمية نريدها ولكن كل المقصود يحوم حول ما يلي فالأولى تندرج تحتها كل معاني العشرة بالمعروف والمعاملة بالتي هي احسن والمودة والرحمة .. الخ ، أما الثانية فلنا ان نسميها بأي من التسميات التالية او مشتقاتها فهي الغريزة وقضاء الوطر والرغبة والجماع هو الاساس للتكاثر .
ومن اسباب اهمال الزوج للجماع :
  • زيادة المسئولية لدى الزوج من توفير الحياة الكريمة للزوجة والابناء مما قد يؤثر سلبيا على حالته النفسية وبالتالى التأثر على العلاقة الحميمة .

  • الظروف المادية المتعثرة التى تؤثر ايضا على الحالة النفسية وتسبب ايضا نوع من الخوف والتوتر والتفكير بما سوف ينتج عن هذه العلاقة من حمل وولادة وغيره فى الوقت الذى يبذل الزوج اقصى جهده من اجل الحصول على قوت يومه .

  • تقادم فترة الزواج .

ابرز طرق العلاج من كل هذه المشكلات :
  • على المرأة ان تكون اقرب الناس الى زوجها وان تشاركه كل جوانبه وهواياته وان كانت مشاهدة التلفاز او لعب لعبة معينة مثلا حتى وان كانت لا تحب ذلك لان ذلك سيعود بالايجاب ايضا عليها فسوف يبحث وقتها على كل ما يسعدها ولاثيما العلاقة الحميمة التى سوف تكمل هذه السعادة المشتركة بينهم .

  • ان تعطى الزوجة بلا انتظار للمقابل من الزوج لان الزوج اذا احس بانتظارها للمقابل سوف ينمو لديه شعور ان الزوجة لا تعطى له بدافع الحب .

  • عدم ضغط الزوجة على زوجها فى احتاجاتها واحتياجات المنزل والرضا بالقليل والقناعة .

  • ابتكار الزوجة لطرق جديدة لمداعبة الزوج وجذب انتباهه وعدم وجود نمط تقليدى للحياة الزوجية والجنسية بل على الزوجة مفاجأة الزوج دائما بما هو غير متوقع فى اوقات غير متوقعة.

  • مراعاة الحالة النفسية للزوج .



تطبيق مودة على جوالات الايفون والاندرويد


مواضيع متعلقة :
 اسم المستخدم :
 كلمة المرور :
  دخول متخفي
 
 تســــجيل
 لا أتمكن من الدخول ؟
 طريقة استخدام الموقع
 
     
أعضاء متميزون
البحث المتقدم
المتواجدون الآن
قصص ناجحة
مدونة زواج
الحالات الصحية

اختها ام امير
27 سنة
من أمريكا
ياقهري
60 سنة
من أمريكا
ملكه امريكا
29 سنة
من أمريكا

 
2930564 مشترك   المسجلين :
28407 شخص   متواجد الآن :
مودة . نت للـ زواج فقط ولامجال للتعارف للصداقة أو غيرها فسياسة الموقع قائمة على تعاليم الدين الإسلامي .
لإتاحة الفرصة لجميع الأعضاء , فإن التسجيل في موقع مودة مجاني , ومعظم الخدمات المتقدمة متاحة لجميع الأعضاء مجانا , لإتاحة الفرصة لجميع الأعضاء , فإن التسجيل في موقع مودة مجاني.

تطبيق مودة متاح في متجر الاندرويد

تطبيق مودة متاح في متجر ابل
الرئيسية    -    نبذة عنا    -    إتصل بنا    -    التسجيل    -    البحث المتقدم    -    مساعدة

شروط التسجيل    -    سياسة الخصوصية    -    الاسئلة الشائعة    -    تطبيق مودة    - English

Instagram      Google Plus      Twitter      Facebook

جميع الحقوق محفوظة لموقع مودة . نت 2006 - 2018 ©